تطورات هامة بشأن موعد فتح الطيران بين مصر والسعودية عبر الطيران السعودي

0

تطورات جديدة بشأن موعد فتح الطيران بين مصر والسعودية عبر الطيران السعودي حيثُ أعربت وزارة الخارجية المصرية، أن قنصل جمهورية مصر العربية في الرياض أحمد فاروق بحث مع رئيس المصلحة العامة للطيران المدني السعودية عبد العزيز بن عبد الله الدعيلج، سبل رجوع الطيران بين البلدين.

 

تطورات عاجلة بشأن موعد فتح الطيران بين مصر والسعودية عبر الطيران السعودي

موعد فتح الطيران بين مصر والسعودية  عبر الطيران السعودي وأوضحت وزارة الخارجية يوم الاربعاء، أن المؤتمر أكل الجهد على استرجاع حركة السفر بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية لمعدلاتها الطبيعية قبل بلاء Covid 19 بما ينعكس بالإيجاب على الصلات الاستثمارية بينما بينهما.

وأثنى القنصل المصري – أثناء المحفل – على التعاون المتصاعد بين السلطات المقصودة بالطيران المواطن في البلدين، مؤكدا القابلية لاستقبال الأعداد العارمة المتوقع قدومها من المواطنين السعوديين إلى بلدهم الـ2 جمهورية مصر العربية طوال مرحلة الصيف.

من جهته، أعلن علاء الغمري، عضو قاعة مؤسسات السياحة الفائت، مصير مشاركة مؤسسات السياحة في تأدية سيزون شعيرة فريضة الحج للعام الحاضر، ولذا حتى الآن الحوار عن تحديد المملكة العربية المملكة السعودية لتأشيرات شعيرة فريضة الحج بعدد ستين 1000 تأشيرة منها 45 1000 لحجاج الخارج.

وصرح الغمري لمصراوي، إن المؤسسات لن تساهم في تأدية شعيرة فريضة الحج للعام على الـ2 على التكرار نتيجة آفة كوفيد 19 ولن تحصد أية مكاسب من السيزون متابعا: “شعيرة فريضة الحج ذلك العام سوف يكون رمزيا وليس تجاريا، مثل الكثير العام السابق، وستنفذه المملكة على نحو رمزي”.

ويتكهن عضو قاعة مؤسسات السياحة الفائت، أن تنظم الجمهورية السيزون بالترتيب مع الجهة السعودي، لأن المملكة لن تجازف حرصا على أرواح وصحة الجميع، والأحوال الجارية لا تتيح بذاك، إلا أن المرأى يجيء ضمانا لعدم تبطل منسك شعيرة فريضة الحج.

ولفت حتّى تحديد عدد الحجاج على نطاق العالم ستين 1000 حاج، يعادل نسبة 2% من الطاقة المحددة للمملكة لجميع جمهورية، وهكذا فسيكون نصيب جمهورية مصر العربية من كلي عدد التأشيرات بين ألف إلى 1600 تأشيرة حج من كلي ثمانين 1000 تأشيرة في السالف.

ولفت إلى عدم وضوح الآلية التي ستنفذ بواسطتها المملكة السعودية لسيزون شعيرة فريضة الحج، والأمر ليس سهلا، والعصري عن تطبيق المؤسسات للحج غير حاضر، مع التأكيد على تأدية المنسك والمناسك وعدم توقفها من ناحية المملكة.

وتابع الغمري: شعيرة فريضة الحج ذاك العام ستنظمه المملكة السعودية لاغير دون غيرها بآلية محددة ودقيقة بشكل كبير توخيا لـ الحالة الصحية العامة للحجاج.

ويتكهن الغمري الأصناف التي سوف يكون من نصيبها تأشيرات شعيرة فريضة الحج منها: أسر الشهداء أو الطواقم الطبية أو على الأرجح تعتذر الجمهورية بعدم إرسال حجاج لذلك العام وكل شئ متوقع ووارد، متابعا: “وعلى الرغم كل ما يحدث لم تخاطب السعودية مصر بأسلوب رسمي بشأن حديث بخصوص شعيرة فريضة الحج حتى هذه اللحظة”.

مهم ذكره، أن السعودية، اشترطت على حجاج الخارج أن يكونوا تلقوا كامل الجرعات من أمصال Covid 19 المعتمدة من السعودية، ويتطلب من جميع الحجاج توضيح شهادة تثبت ذاك، ويحدث تصديقها من الجهات الصحية المعتمدة في بلادهم، وألا تقل المرحلة بين الكمية المحددة الأخيرة “الكمية المحددة الثانية”، من لقاح ذي جرعتين أو الكمية المحددة الأولى من لقاح ذي كمية محددة واحدة والمغادرة الى المملكة عن 14 يوما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.