مدارس خاصة في الإمارات تعلن امتحانات نهاية الفصل الأول ورقية

0

في نهاية الفصل الدراسي الأول، قررت المدارس الخاصة في الإمارات الشمالية بصورة رسمية صباح اليوم إجراء امتحانات ورقية.

تأكد أيضًا من منع الطلاب من إدخال الأجهزة الإلكترونية أو الأجهزة الذكية مثل “الهواتف المحمولة” و “الأجهزة اللوحية” و “أجهزة الكمبيوتر المحمولة” و “سماعات البلوتوث” وما إلى ذلك. بدلًا من استعارة الأقلام من زملائك في العمل، اصطحبها معك.

وشمل قرار إجراء الامتحانات التحريرية كافة المستويات الأكاديمية، ونبع القرار من محاربة الغش.

وقالت المدرسة الخاصة إن القرار يمثل استجابة عملية لرغبة أولياء الأمور في إعادة الامتحانات الورقية لمساعدة الطلاب على تحسين مهاراتهم الكتابية ومراقبة مستوياتهم.

وبناءً على الاقتراحات والتعليقات التي تلقاها، فقد أرسل رسالة نصية تفيد بعدم السماح للطلاب بإحضار الأجهزة الإلكترونية أو الذكية للامتحان في نهاية الفصل الدراسي الأول، حيث أن الاختبار ورقي، وأوضحت أنني أبلغت أسرة الطالب. منهم خلال اجتماع عقده معهم في وقت سابق من هذا الشهر.

بعد تأكيد التغييرات التي طرأت على سياسة الامتحان عبر الإنترنت التي كنا نعمل عليها منذ بداية انتشار عدوى فيروس كورونا الجديد، اعتمدنا طريقة الاختيار من متعدد حيث يمكن للطلاب رؤية درجاتهم ببساطة عن طريق النقر دون كتابة إجابات. من خلال النظام الإلكتروني إلى كلمة “نهاية”.

ولفتت إلى أن إعادة الاختبار تحدد مستوى الكتابة لدى الطالب وتنمي مهارات التفكير.

وفقًا لها، فإن الاختبار هو نفس ساعتين مثل الاختبار الإلكتروني ويستمر من الساعة 8:30 إلى 10:30 صباحًا.

وأضاف أنه سيتم توزيع أوراق الامتحان فور بدء الامتحان وسحبها من الطلاب بعد الوقت المحدد.

وأكد أن كتابة الطلاب في الامتحانات التحريرية تدخل ضمن درجاتهم، وأن الأسئلة ذات الإجابات غير الواضحة تعتبر خاطئة، وأن الإجابات يجب أن تكون مكتوبة بشكل واضح حتى يتمكن المعلمون من قراءتها بشكل جيد.

وتابع: “لا يُسمح للطلاب بتلقي أقلام أو لوازم من زملائهم الطلاب، ويجب على الطلاب إحضار أقلام إضافية لإبعادهم عن الطريق أثناء الامتحانات”.

وأوضح أنه يجب على الطلاب الحضور قبل 30 دقيقة من موعدهم، وسيتحمل الوصول المتأخر تكاليف الطالب ووقت الامتحان، ولن يتم تمديد موعد الامتحان للطلبة المتأخرين، ولا أعذار مقبولة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close