محمد بن زايد يعلن بشرى للمواطنين والمقيمين بهذا الخبر السار والرائع للغاية

0

استقبل رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، فريقاً من مشروع استكشاف القمر الإماراتي.

كتب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في حسابه على تويتر: لديهم روح وأسلحة الإماراتيين التي تساهم في خدمة وطنهم وإنسانيتهم. ”

مشروع الإمارات لاستكشاف القمر هو أول مهمة علمية عربية لاستكشاف القمر. هذه سابقة لدعم جهود الدولة لتعزيز وتطوير وخلق الظروف لقطاع صناعة الفضاء في المنطقة للمساهمة في الصناعات المبتكرة والمستقبلية. العقل والأسلحة. الإمارات…

مشروع استكشاف القمر الإماراتي هو جزء من استراتيجية جديدة أطلقها مركز محمد بن راشد للفضاء (2021-2031). ويتضمن المشروع تطوير وإطلاق أول مستكشف قمري إماراتي، اسمه راشد، على اسم المغفور له الشيخ راشدبين. تم تصميم وبناء مستكشف سيارات هيونداي دبي سيد آل مكتوم بجهود إماراتية 100٪، والإمارات هي الرابعة في العالم التي تشارك في مهمة علمية لاستكشاف القمر بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي، وستكون دولة. (قديم) والصين. كما أن أولى الدول العربية التي تنطلق في مهمة فضائية لاستكشاف سطح القمر بمساعدة المستكشفين الناميين. سيعمل فريق من المهندسين والخبراء والباحثين الإماراتيين في مركز محمد بن راشد للفضاء مع الحلفاء الدوليين المختارين لدعم المستكشفين الإماراتيين في عملية الهبوط على سطح القمر.

يعتمد مشروع الإمارات لاستكشاف القمر على أهداف علمية مثل استكشاف الغبار القمري وتحليله، وتطوير تقنيات روبوتية لأنظمة مركبات الاستطلاع، واستكشاف مواقع جديدة على سطح القمر لأول مرة… تتمثل مهمة الباحثين الإماراتيين في قياس التربة القمرية، والخصائص الحرارية لبنية السطح، والغلاف الكهروضوئي للقمر، والبلازما فوق الجزء المضيء من القمر، والإلكترونيات الضوئية، وجزيئات الغبار، وتشمل اختبار جوانب مختلفة من. سطح القمر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close