الإمارات تطلق بيان هام للمواطنين والمقيمين بشان جدري القرود

0

بدأت دولة الإمارات العربية المتحدة إجراءات احترازية ضد فيروس الجدري من عائلة الجدري الذي حدث في العديد من البلدان.

أخطرت دائرة الصحة بدبي جميع المهنيين الطبيين والمؤسسات الساعية للعمل ضمن سلطات السلطات لمكافحة الأمراض المعدية والحد من انتشارها حفاظا على الأفراد والمجتمع. اتباع الاحتياطات والاحتياطات التي تتخذها الدولة بأكملها، وخاصة إمارة دبي، بهدف الحفاظ على الصحة العامة وتسهيل التحقيقات الوبائية للأمراض المعدية الناشئة عن حشرات المن المنتشرة في العديد من البلدان…

كما أكد مركز أبوظبي للصحة العامة التابع لوزارة الصحة – أب دافي، في بيان عبر “إنستجرام”، على ضرورة التحقيق في وباء مرض القرود، بناءً على إشراف مركز الشؤون العالمية، وضرورة الإبلاغ عن الحالات المشبوهة أو المحتملة أو المؤكدة من خلال نظام إلكتروني للإبلاغ عن الأمراض المعدية كجزء من إجراءات مكافحة الأمراض المعدية والحد من انتشارها في المجتمع والحفاظ على الصحة العامة.

تم الإبلاغ عن حالات الإصابة بالجدري في القرود في العديد من البلدان حول العالم. تشمل الأعراض الحمى وآلام العضلات وتضخم الغدد الليمفاوية والطفح الجلدي على اليدين والوجه.

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، يمكن أن ينتقل فيروس جدري القرود إلى البشر من مجموعة متنوعة من الحيوانات البرية، ولكن انتقال العدوى الثانوية محدود بسبب انتقال العدوى من إنسان إلى آخر، وهو مرض نادر يحدث بشكل أساسي في المناطق النائية… ثبت أن التطعيم السابق ضد الجدري فعال للغاية في الوقاية من الجدري، ولكن لا توجد علاجات أو لقاحات متاحة لمكافحة هذا المرض في وسط وغرب إفريقيا بالقرب من الغابات المطيرة….

مرض نادر

وفقًا للوكالة الدولية للطاقة الذرية، يعد جدري القرود مرضًا فيروسيًا نادرًا ومهددًا للحياة (انتقال من حيوان إلى إنسان)، وأعراض العدوى البشرية مماثلة لتلك التي شوهدت سابقًا في مرضى الجدري.، التقارير ليست خطيرة للغاية. تم القضاء على الجدري في عام 1980، ولكن جدري القرود يحدث بشكل متقطع في بعض أجزاء من أفريقيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

close