البورصة السعودية تهبط خلال تعاملات اليوم وسط ضغوط من القطاع البنكي

0

أكمل سوق الأسهم السعودية في البورصة السعودية جلسة اليوم على انكماش للجلسة الثانية، وسط ضغوط من القطاع المصرفي ، إذ أوصد المؤشر العام لدى أسفل معدّل في أسبوعين.

وتراجع المؤشر العام 25 نقطة وبنحو 0.3 بالمائة ليغلق لدى معدّل 9464 نقطة، في حين وصلت السيولة التي يتم تداولها 8.03 مليار ريال هي الأسفل في شهرين، وتجيء السيولة عبر تبادل 290.9 1,000,000 سهم، بينما وصلت الاتفاقيات التجارية المنفذة صوب 343.4 1000 إتفاقية تجارية.

ضغوط من القطاع البنكي في السعودية بسبب البورصة السعودية

وانخفض سهم “بنك الرياض” بحوالي 4.2 بالمائة، إذ يتداول السهم بلا أحقية عوائد والبالغة 0.5 ريالا للسهم، بينما تراجعت أسهم “أرامكو السعودية” وجميع من بنكي سامبا والأهلي بنسب تراوحت ما بين 0.6 و1.4 بالمائة، فيما سجل الأخير تراجعه وللجلسة السادسة على التتابع.

وفي سياق أقتصادي متصل فقد افقت هيئة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مبدئياً على دعوة جميع من “موبايلي” و “زين” ومنشأة تجارية المشروعات الاستثمارية الرائدة وشركة آي أتش أس كي اس ايه المحدودة بتشكيل اتحاد للحصول على أبراج الاتصالات المملوكة لموبايلي وزين ودمج وتوحيد تلك الأبراج أسفل كيان تجاري.

بينما فقد هبط سهم زين اليوم بحوالي 0.6 بالمائة، فيما صعدت أسهم موبايلي بأسلوب متواضع وبقدر 0.3 بالمائة.

إلى ذاك، زادت أسهم 62 مؤسسة طوال جلسة اليوم، تصدرها أسهم التنمية طوكيو مارين بمكاسب بالحد الأعلى.

ولذا في أعقاب نشر وترويج الشركة عن اتفاقية بين 2 من كبار المشتركين الرئيسيين بعدم الإجراء او النقل بأي طراز من الاشكال في أسهمها أو اي حصة من الاسهم وهذا لوقت خمس سنين مقبلة، إذ تصل مجموع ملكيتهما في المؤسسة بحوالي 57.5 بالمائة.

ايضا نجد مكاسب تراوحت ما بين 4.3 و4.8 % على أسهم جميع من ساب تكافل، بي سي اي، وأيضاً وفرة، فيما زادت أسهم شاكر بحوالي 3.5 بالمائة.

إجتمع ذاك تقهقر أسهم 126 مؤسسة، تصدرها أسهم أميانتيت الهابط بحوالي 4.4 بالمائة، أيضاً انخفضت وحدات ميفك ريت وأسهم الكيميائية السعودية بحوالي 3.8 بالمائة لجميع منهما ، و نجد تراجعات على وحدات مشاعر ريت وتعليم ريت وأيضاً معذر ريت تراوحت مابين 3.7 و3 %.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.