الحكومة المصرية تنفي شائعات رفع أسعار السلع الغذائية في الأسواق المصرية

شارع في العاصمة المصرية القاهرة
شارع في العاصمة المصرية القاهرة

قال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، بأن وزارة التموين والتجارة الداخلية ذكرت أنه “لا صحة لرفع أسعار البضائع الغذائية بالمتاجر، بالتزامن مع زيادة الرواتب والمعاشات”.

وشدد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري أن وزارة التموين نوهت إلى استقرار أسعار سائر البضائع الغذائية بالمتاجر وجميع توزيعات المجمعات الاستهلاكية، مع توافر حصيلة استراتيجي منها يكفي لمقدار تتفاوت ما بين 4 إلى 6 أشهر. وأتى ذاك بالأخذ في الإعتبار ما تردد من أخبار بصدد ترقية أسعار المنتجات الغذائية بأماكن البيع والشراء تزامنا مع ازدياد المرتّبات والمعاشات.

كما أكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية على أغار حملات تفتيش دورية على سائر أماكن البيع والشراء، لكبح أي احتيال أو أعمال احتكارية، مع اتخاذ عموم الأعمال الشرعية إزاء المخالفين.

ذلك وأشارت وزارة التموين والتجارة الداخلية على أن الاحتياطي الاستراتيجي من القمح يغطي 4 أشهر، حتى خاتمة حزيران 2021، وأن الاحتياطي الاستراتيجي من الزيت يكفي حتى خاتمة حزيران 2021، بواقع 4.8 شهر.

وعلى صعيد اخر، يبلغ الرصيد الاستراتيجي من السكر إلى 3.9 شهر، بما يكفي حتى حزيران القادم، بينما أن الاحتياطي الاستراتيجي من الأرز يكفي حتى شهر كانون الأول من العام الحاضر، بواقع 9.2 شهر.

بواسطة محسن رضوان إبراهيم

محسن رضوان محسن، صحفي مصري حاصل على ليسانس آداب من قسم الإعلام جامعة الزقازيق، أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2013.. عملت في موقع صحيفة المقال كمراسل صحفية، ومعد ومقدم تقارير، وحاليًا أعمل بقسم التحرير الصحفي، الرياضة الكتابة واللغة لذلك أكتب في كل ما يهم الناس..

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *