عبدالعزيز الحصيني يتوقع أجواء طقس «شهر مارس» في السعودية

حالة الطقس في السعودية
حالة الطقس في السعودية

توقَّع المحقِّق في الأحوال الجوية والبيئة، عبدالعزيز الحصيني، أجواء جو شهر آذار الحاضر في أنحاء المملكة، والحالة المناخية طوال الـ «24» ساعة القادمة.

وتحدث: إن الأجواء طوال الـ «24» ساعة القادمة يتوقع أن أن تكون معتدلة ومائلة للاعتدال على المساحة الوسطى والشمالية والشرقية وشمال الغربية والمرتفعات الغربية والجنوبية الغربية نهارًا، (اعتبارا من عشية اليوم وحتى غد يوم الاربعاء).

وألحق– عبر Twitter– أن سواحل أنحاء البلدة المنورة ومكة المكرمة وجازان، من المنتظر أن تشهد أجواء من تميل أكثر للحرارة إلى حارة نهارًا ومن معتدلة إلى لطيفة في ساعات الفجر القادم قبل أوانه.

وتابع «الحصيني»، أن مرتفعات أنحاء: «مكة والبلدة، والباحة، وجازان، وصعب» تشهد أجواء معتدلة نهارًا ومائلة للبرودة إلى باردة ليلًا، وتشهد المكان الشرقية اعتدال الأجواء نهارًا ومائلة للبرودة في الغداة المبكر، مشيرًا إلى اختلاف معدلات الحرارة في في نطاق المدن عن خارجها.

وأكمل: وجود جر وأجواء غائمة جزئيا على إجزاء من منطقتي العاصمة السعودية الرياض عاصمة السعودية والشرقية، ومن المنتظر سقوط أمطار خفيفة، مع إحتمالية لتشكل جر على مرتفعات الباحة ومتعب وجازان وجنوب الطائف وكلما اتجهنا شرقا مع احتمال تشكل جذب ركامية رعدية كان سببا في سقوط أمطار من خفيفة إلى متوسطة.

وبشأن مواصفات شهر آذار المناخية صرح الحصيني: إن ذاك الشهر ينقسم إلى ثلاثة أقسام يغلب على أوله مواصفات الشتاء وعلى الـ2 مواصفات الربيع وعلى الأخير مواصفات الصيف ويحتسب هذا الشهر من مواسم الأمطار على أغلب الأنحاء.

وتابع: إن آذار يدخل في ثلثه الأضخم شهر الربيع بالفعل، وفي ثلثه الـ2 يدخل فصل الربيع فلكيا، ويبدأ في ثلثه الـ3 تكون مستهل جلية للربيع ويغلب فيه الاعتدال، ولو كانت لا تتشبه مدن المملكة في ذاك على حسب ارتفاعها وموقعها إلا أن معدلات الحرارة في المجمل تكون من حارة إلى تميل أكثر للحرارة، وأحيانا تكون معتدلة حال هبوب رياح منبعها سيبيري.

بواسطة محمد ياسين

محمد ياسين محمد حاصل على بكالوريوس إعلام جامعة الأزهر .. أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2015 .. عملت في موقع صحيفة المقال كاتب صحفي .. وصحفي فيديو .. وحاليا محرر صحفي .. عاشق للتصوير والمونتاج والإخراج

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *