الدبلوماسي الموريتاني القاسم وان رسمياً مبعوثا أمميا إلى مالي

0

خطوة جديدة من الأمم المتحدة وبعد أختيار حيثُ عين الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة ، أنطونيو غوتيريش ، الدبلوماسي الموريتاني القاسم وان ، مبعوثا جديدا إلى مالي إذ سيدير واحدة من أضخم نشاطات رعاية السلام للمنظمة الأممية.

تعيين الدبلوماسي الموريتاني القاسم وان مبعوثا أمميا إلى مالي

ويخلف الدبلوماسي الموريتاني القاسم في ذاك المركز الوظيفي، وزير خارجية تشاد السابق، محمد صالح النظيف، الذي قد يضطلع بـ إدارة مكتب منظمة الأمم المتحدة لغرب إفريقيا والساحل ومقره في دكار.

وقالت منظمة الأمم المتحدة إن، الدبلوماسي الموريتاني القاسم “معلوم بولائه للاتحاد الإفريقي ودعمه حلولا إفريقية للمشاكل الإفريقية، وهو ما تولى أثناء مسيرته المهنية، مناصب في منظمات عالمية، ولا سيما التحالف الإفريقي بين 2009 و2015، وبذلك من 2017 إلى 2019 وفي قسم إجراءات الاطمئنان في منظمة الأمم المتحدة من 2016 إلى 2017″.

وأجرى الدبلوماسي الموريتاني القاسم لحساب منظمة الأمم المتحدة في الأشهر الأخيرة، على رأس فريق، دراسة استراتيجية مستقلة لمهمة منظمة الأمم المتحدة للسلام جنوب دولة جمهورية السودان، وهي من أهم النشاطات تكلفة للمنظمة في العالم، ووصى بتقليص عديدها لكن مجلس الأمن الدولي لم يأخذ بتوصيته تلك.

وأشترك قاسم وان طوال مسيرته المهنية في صوغ ملفات السياسة الأساسية للاتحاد الأفريقي بخصوص السلام والأمن، فضلا على ذلك مجهوداته في إدارة الصراع على أرض الواقع، مثلما شارك بوصفه أمينا مساعدا، في مصلحة إجراءات منظمة الأمم المتحدة للحفاظ على حالة السلام في جميع أنحاء العالم، عن طريق المراجعات المخطط والتفاعلات المنتظمة مع عتاد صنع المرسوم وسياسات منظمة الأمم المتحدة ذات الرابطة في مختلف من التحالف الأفريقي والأمم المتحدة، وعمل على تدعيم الشراكة بين التحالف الأفريقي والأمم المتحدة في ميدان السلم والأمن.

ولدى الدبلوماسي قاسم وان درجة درجة الأستاذية في القانون العام الدولي، والعلاقات العالمية والبحوث العالمية والأوروبية من جامعتي داكار (السنغال) وليل 2 (دولة الجمهورية الفرنسية) على التتابع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.